17 مايو 2018

بسمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحيمِ

تهنئة من الامير محمد الحسن الرضا المهدي السنوسي
الى الامة الليبية
بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك

الحمْدُ للهِ والصَّلاةُ والسَّلامُ على سيِّدِنا محمَّدٍ، وعلى آلهِ وصحبِهِ اجمعين .
أيها الإخوة والأخوات فِي بلادنا ليبَيا الحبيبة، السَّلامُ عليكم ورحمة اللهِ وبركاتهُ وكلُّ عامٍ وأنتُم بخيرٍ، أمَّا بعد:

نحمدُ اللهَ العليَّ العظيمَ الّذِي بلَّغنا هذا الشَّهرِ الفَضيلِ، شَهرَ القُرآنِ والرَّحمَةِ والمَغفِرَةِ والعِتْقِ منَ النِّيرانِ، وأسبغَ علينا نِعَمَهُ ظاهِرَةً وباطِنَةً، ونشكُرُهُ جلَّ وعلّا فِي السراءِ، ونحمده فِي الضراءِ، ونسألَهُ أن يوحِدَ صفَنَا ويجَمعَ كلِمتنَا ويُخرجَ الفِتَنَ مِن بينِنِا، ويحقن دمَاءَنا ويفكُ الحِصَارَ على مدنِنِا الآمنةِ، ويجعلَ الحوَارَ سبِيلَنَا لتحقيقِ استقرّارِ بلادِنا الّتي عانت زمناً طويلاً. وندعو الجميـع إِلى وقفة جادة مِن أجل جنوبنا الحبيب، ولأجل إيقاف القتال والاشتباكات المُسلحة والتصـدي للتدخلات الخارِجِيّة الّتي صارت تهدد أمن الجنوب ومُسْتقبل بلادنا، والّتي أدَّت إِلى زهق العديد مِن الأرواح وتدمير ممتلكات عامّة وخاصّة.

أخواتي وإخواني الكرام:
إن الإسلامَ دينُ الوسطيةِ.. ودينُ التسامحِ والوئامِ.. ودينُ الرَحمةِ والرَأفةِ والمَحبةِ والتعاونِ على البِرِّ والتَّقْوَى لا التعاون على الإِثْمِ والعُدوانِ.. وهُو ينبذُ العنُفَ والتطرفَ والإرِهابَ بِكُلِّ صورِهِ ومسمياته وأشكاِلهِ، ويدعُو إلى العَدلِ والسَلامِ والحيَاةِ الكريمةِ المزدهرةِ، والمُسْتقبلِ الّذِي قوامُهُ التقدّمُ والرفاهيةُ والعمرانُ. وأنَّ ميراثَ الجدودِ يمدُنَا بروحِ التعاونِ والتضامنِ والتسامح، ويعززُ فينَا قيمَ الوطنيّةِ والارتباطِ بهوايتِنا الِلّيبيّةِ، ويحثُنا دائماً وأبداً على الوقوفِ ضدَّ التآمرِ والعدوانِ الخارجي، ويمنعُ أيّ يدٍ تمتدُ لتعبثْ بأمنِ واستقرارِ وطنناِ الحبيبِ. وإنَّنا نسألُ اللهَ في هذاَ الشهرِ الكريمِ المباركِ أن يُعينَ الأمّةَ الِلّيبيّةَ على التغلبِ على أزماتها، وعلى اجتثاثِ التطرفِ والقضاءِ على الإرهابِ، والتصدي لمحاولاتِ إعادتِنَا لحكْمِ الظُلمِ والاستبدادِ، ونسألهُ سبحانَه تعالى أن يَمُدَّنا بالعونِ والتوفيقِ والسدادِ، وأن يتقبلَ صيامَنَا وقيامَنا وصالحَ أعمالنَا، وكُلُّ عامٍ وأنتمْ بِخَيرٍ..
والسَّلامُ عَليكُمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه.

محمّد الحسن الرِّضا المَهْدِي السّنُوسي
الخميس 1 رمضان 1439هجري
الموافق 17 مايو 2018 م